الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد حبيبتى سارة

بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد حبيبتى سارة

بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد
حبيبتى سارة
واثرت الرحيل الى عينيك طالبا نهاياتى
فما اجمل الموت على كفيك قصاره
اغدو بين دروب مقلتيك تاركا حياتى
فانت حياتى ووطنى الاغر بكل دياره
فيك اكتفيت تاريخ الحب والهوى
ومنك ارتوي نهر الحنين جل انهاره
ابصرت فى جفنيك جنين فراشة
وكانها مولودة على يديك عروس ابكارة
فتوضاء الفجر من فؤادى عازفا
لحن السماء سيدتى حين تعزف الفيتارة
الا تدرين اننى اخر فرسان الشرق
اخوض لك الف حرب موصول انتصاره
لكننى ارجو الهزيمه على راحتيك
لاغفو على قلبك ذليلا يعجبه انكساره
يا صاحبة القمر بك القمر جميل
ترك المدار والى عينيك واصل الاستداره
ليشرب من وريدك شفاء العليل
فانت للقمر طبيبا وحبيبا ودواء وعقاره
انت وضوء الدهر بسنواتى الحزينه
ومنك تتوضاء الشمس دوما وضوء نهاره
رفقا بنا مولاتى شوقى يمزقنى
انا معزوفة الحب الاخيرة عازف اوتاره
احبو الى قدميك كطفل يبكى امه
بل انا فوق كل العشاق مفتونة اسفاره
مفتون بعيون تملك حدود البحر
والبحر سكن الجفون وقد.احسن اختياره
لست وحدى من يحبك عاشق
معى النجوم والبدر لاجلك قد فارق مداره
اعطنى لقاء عينيك فانى متيما
وان قاتلونى قلبى اليك يواصل مساره
ممنوع من العبور يا قلبى عاكفا
كن لها قربان حياة واعطى لها قراره
اما ان تقبل فداء قلبك لها
او تعيد النحر فيك مرات وتكراره
هذا هو الامر من صفاء قلبها
لك يا مفتون العيون بالشوق اختماره
يا رقصة الربيع الاخير عيونها
ادركينى من موج يخاف احتضارة
فانت للهوى اخر ملحمة اعلمها
ومعبدى بتلو ترانيمى بنهايه اسفاره

تمت
بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اعتزم الرحيل واكون راحلة /داليا اياد

اعتزم الرحيل واكون راحلة  وقت المغيب رغم أنى ليست بفاعلة  روحى معك ...