الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / مِصرْالشاعر عبد الرحيم الهيكي

مِصرْالشاعر عبد الرحيم الهيكي

مِصرْ
في الصّبحِ لمّا استيقظت عيناها
وهفا وأشرقَ بعضُ نورِ ضُحاها
باتتْ تُغردُ للنّدى بصفائِها
لحنًا تُصعَّدُ فيهِ نورَ سماها
يا مِصرْ أم النيلْ
ويباركُ اللهُ الذي يحميها
اللهُ سوّى حُسنَها وحماها
ومُيسَّر نحوَ الطريقِ خُطاها
الله أكبر ذاكَ نورُ ضِياها
يا حُرةً طول المدى
من ذا يصدُّ عن الخلودِ صَداها
النيلُ يحميها
من ذاقهُ قد ذاقَ طُهر صَفاها
نيلٌ له هرم ٌ وشعبٌ شامخٌ
يبني وتصعدُ في العلا بخُطاها
من في بقاعِ الأرضِ لا يَخشاها؟
مِصرُ العروبةِ نورُها يغشاها
وأبنُ الصعيد إذا تنادي صاعدٌ لنداها
الشاعر عبد الرحيم الهيكي

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Mohamed Adly Mohamed هي و القمر

Mohamed Adly Mohamed هي و القمر زار الليل حديقتها  فتسلل القمر  نحو ...