الرئيسية / مقالات / لم نحصد شيئا من ثورتى يناير و يونيه

لم نحصد شيئا من ثورتى يناير و يونيه

 

 
بقلم-محمدحمدى السيد
مرت الأيام سريعا ،فقد كنا منذ أشهر قليلة، نحتفل بالذكرى السنوية السادسة لثورة 25يناير ، وها نحن سنحتفل فى نهاية الشهر الجارى بالذكرى الرابعة لثورة 30يونيه.
ولكن للأسف لم نحقق متطلبات الثورتين ! فنحن نحتفل بهما فقط ! فكانت متطلبات ثورة 25يناير “عيش،حرية ، عدالة اجتماعية” وزادت ثورة 30يونيه مطلب رابع وهو “الكرامة الانسانية “؛ فالمعيشة صارت صعبة ؛ بسبب الغلاء ، كما أن الحرية كانت أفضل فى عهد مبارك من هذا العهد، وأيضا الواسطة والمحسوبية كما هى! فلم يتم تحقيق مطلب “العدالة الاجتماعية” ، ومحو الواسطة من ثقافتنا،وأيضا الكرامة الانسانية مهدرة؛ لأن الفقراء حقوقهم غير مصانة ؛ بسبب فقرهم.


ومن ناحية أخرى نحن كشعب لم نحصد شيئا من ثورة 25 يناير سوى شق الصف فقد قامت ثورة 25ينايرعلى نظام مبارك ،الذى كان قد هرم فى السن ولم يكن لديه الدرايه الكافيه بما كان يصنعه الفاسدين فى نظامه أمثال حسين سالم و أحمد عز و عاطف عبيد ويوسف والى وابنيه “علاء وجمال”….وشق الصف نتج ؛ عن أن نظام مبارك كان لديه أتباع من الشعب ، تمردوا على ثورة يناير،ولم نحصد شيئا أيضا من ثورة 30 يونيه سوى زيادة شق الصف ، فقد قامت ثورة 30يونيه على نظام الأخوان الذين تخبطوا وخالفوا الوعود! وهذا النظام كان له أتباع أيضا من الشعب فعلوا مثل أتباع نظام مبارك تمردوا على ثورة 30يونيه وشقوا الصف.


ولذلك لابد من توحيد الصف وتحقيق متطلبات الثورتين من “عيش ، حرية ، عدالة اجتماعية ، كرامة انسانية” ؛ لكى نشعر باننا قد قمنا بثورتين ؛ لأننا لم نحصد شيئا سوى شق الصف وزيادة الاحتقان ،وتواجد عدد من التيارات السياسية المتخبطة …

 

عن Reham Mohamed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الثورة البيضاء

بقلم-محمدحمدى السيد فى صباح الثالث والعشرين من يوليو1952م تحرك الضباط الأحرار بمساندة ...