الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / رباعيات الأحزان (( عشت أحلم )) ( للحزن في قلبي مكان )

رباعيات الأحزان (( عشت أحلم )) ( للحزن في قلبي مكان )

رباعيات الأحزان (( عشت أحلم ))
( للحزن في قلبي مكان )

عشت أحلم بيكي مركب … .. … والقلوع متكسرة

كنت فاكر إني منك … .. … والأماني جت ورا

والسنين كانت جريحة … .. … كنتي ليه مش صريحة

واللي نابني في حبك انتي … .. … ذكرى ضلمه مغبرة

مش دموعي اللي في عنيا .. . .. رغم حزني والندم

كل شئ بيبان عليا .. . .. مهما أداري في الألم

الفراق مايهمنيش … .. … فيا عشق مابينتهيش

مهما كان البعد قاسي … .. … بعدك إنتي راح أعيش

في الحياة ويا السنين .. . .. في الليالي المجروحين

ويا قصة حب تانية … .. … في حكاوي العاشقين

بغزل الشوق بالحنين .. . .. بابتسامة أو بحتي بصوت أنين

وأمشي في طريقي بلهفتي .. . .. وقلبي الحزين

وإنتي عيشي ويا نفسك …. جوه دنيا مزيفة

حبي فيها بس نفسك …. مهما أقول مختلفه

لما يأسي عليكي زمنك .. . .. والسنين تخدك ورا

هالقي جوة عنيكي دمعك .. . .. وأنتي تايهه متحيره

وألقي جواكي الحنين … .. … ذكره ماتت من سنين

جايه ليه بابتسامة … .. … راح هاقول متشكرين

وإنتي عيشي ويا نفسك …. جوه دنيا مزيفة

حبي فيها بس نفسك …. مهما أقول مختلفه

وإنتي عيشي ويا نفسك …. جوه دنيا مزيفة

حبي فيها بس نفسك …. ليل نهار متفلسفه

وإنتي عيشي ويا نفسك …. جوه دنيا مزيفة

حبي فيها بس نفسك …. هو ده كيد النساء

كلمات الصدق
فارس الليل الحزين
محمد عطيه محمد
4 / 12 / 2 014

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏
 

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترضاها لاختك. رساله لشباب الجامعات/بقلم عبد العال محمد

ترضاها لاختك. رساله لشباب الجامعات بص وبرق واملى مرايتك كام بحليقه  شايف ...