الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / Hoda Hussein‎‏ م لقد احتفظت بقلق السجناء،

Hoda Hussein‎‏ م لقد احتفظت بقلق السجناء،

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏
‏‏‎Hoda Hussein‎‏ م

لقد احتفظت بقلق السجناء، الانفعال الناتج عن الظلم ، غضب العاجزين. ذكرياتي شديدة التحديد والمقارنة ممكنة دائما: أستقل حافلة وعند المرور أمام جدران المصحة يقشعر جلدي. أذهب الى حديقة عامة فتقفز الأسيجة إلى وجهي. أتلهف للكتابة واستعيد الوحدة. هذه الارادة في الاستمرار برغم الارهاق، برغم شكوكي وتهديداتهم التي تلحقني بالسجن اﻵخر. لقد تركت نفسي هناك، في الجحرة رقم سبعة وعشرين، بصحبة رفضي ومعاناة الحياة. وأظنني لن أستطيع الخروج منها أبدا.

مقطع من رواية المصحة العقلية للاطفال. فاليري فالير. ترجمة هدى حسين. دار بتانة للنشر. قرببا اليكم

 
 

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من الشعر العامي هذا ( الموال ) للشاعر // محمد علي محمود نويشي بعنوان ==========( ياورد فيك الغرام )=====

من الشعر العامي هذا ( الموال ) للشاعر // محمد علي محمود ...