الرئيسية / الناس والمجتمع / نار الأتراك ولا جنة أعداء الاسلام

نار الأتراك ولا جنة أعداء الاسلام

بقلم-محمدحمدى السيد
فى مثل هذه الأيام من العام الماضى كنت أتابع أخبار تركيا باهتمام شديد،كانت دولة تركيا التى تقع فى غرب أسيا تمر بانقلاب عسكرى علمانى على الرئيس المسلم رجب طيب أردوغان.
كنت قلقا من أن يتكرر سيناريو “العراق” و”سوريا “و”ليبيا” و “اليمن”فى دولة اسلامية كبيرة بحجم تركيا اذ تقدر نسبة المسلمين فى تركيا حوالى 98% من اجمالى السكان والباقى علمانين.
ولكن ما فعله الرئيس التركى المسلم رجب طيب أردوغان من حسن تصرف وثبات أنقذ الاسلام فى تركيا من العلمانيين؛فقد طلب من الشعب التركى النزول لمواجهة قوات الجيش المتمردة والمشحونة من فتح الله جولن وساعده على ذلك وقوف الشرطة والمخابرات والقوات الخاصة معه فى وجه تلك الفئه المتمرده من الجيش ،ففشل الانقلابيون المواليين لجهات معادية للاسلام بسبب حنكة هذا الرجل المحب للاسلام .
حينها أطمئن قلبى لانى أريد الاستقرار لتلك الدولة الاسلامية الكبيرة ،وهذا ما تحقق فى ساعات بفضل الله ثم بفضل القائد الاسلامى الفذ رجب طيب أردوغان.
و أمنيتى هذه نبعت من انى أحب الله ورسوله وأحب من يؤمن بهم ، وفى الختام أود أن أقول لبنى وطنى الكارهين لتركيا : “اذا تمادت دولة اسلامية فى الخطأ ؛ فمن حسن التصرف تجميد العلاقات معها لحين أن تلين ، ويجب عدم كرها ؛ لانها مسلمة ، فنار تركيا ولا جنة أى دولة عدوة للاسلام”

عن algomhour

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الوادي الجديد تخصص 200 فدان لشباب قرى “الموشية”

ناصر ميسر  قال سيد محمود رئيس الوحدة المحلية لمركز الداخلة بمحافظة الوادي ...