الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / بغيابك أنطفأت الشموع،،، زاد أشتياقي وزاد

بغيابك أنطفأت الشموع،،، زاد أشتياقي وزاد

بغيابك أنطفأت الشموع،،،
زاد أشتياقي وزاد
فيض الدموع،،،،،، 
أجادل نفسي وأقول،،،،،
ربما غدا للشمس طلوع،،،
والقلب بات يئن وصداه مسموع،،،
وربما العود ووجه صبوح
كأنك بين الزوايا مختبئ
وانا بين خواطرك موضوع
أشم عطرك بين ثيابي
وأضمه بين أحضاني لأحيا بين سرابك
وأحلامي وأحساس مخدوع،،،،،،
وكلماتي تبوح بالمعاني
وإعراب عنه مرفوع،،،،
،،،،،،،بقلمي
سلوى عمر

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حبيبتي كالملاك بقلم / محمد سعيد أبوالنصر

حبيبتي كالملاك  بقلم / محمد سعيد أبوالنصر  حبيبتي نهر يجول  وملاك في ...