الرئيسية / بيت الأدباء والشعراء / ترضاها لاختك. رساله لشباب الجامعات/بقلم عبد العال محمد

ترضاها لاختك. رساله لشباب الجامعات/بقلم عبد العال محمد

ترضاها لاختك. رساله لشباب الجامعات

بص وبرق واملى مرايتك
كام بحليقه 
شايف عادي ولا جنابك 
حاجه عجيبه
داخل لسه الجامعه وناوى
هات يا هيصه
ورغي بنات
مره هتمشى ويا سميحه
وداخل سيما ويا سعاد
هى خلاص اخلاقنا رمينا
ملينا رسايل تليفونات
هى ياعم وقول بصراحه
اختك ترضى يكون لها صاحب
شاحب وشه و حدف الكرسي
دنا اطربقها حريم شنبات
ساق الغيره و حمر خده
ودمع العين اسود وفات
هى بنات الناس كدا عادي
قالب ضحك وتسليات
ولما نقول اعراضنا نطاطي
فكر مره وسبب الشات
زي الرغي الصادر منك
غير رغيه مع حركات
خاف المولى غصب عنك
قبل ماتصبح يابني رفات

بقلم عبد العال محمد

 

لا يتوفر نص بديل تلقائي.

عن عزة أبو زيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حبيبتي كالملاك بقلم / محمد سعيد أبوالنصر

حبيبتي كالملاك  بقلم / محمد سعيد أبوالنصر  حبيبتي نهر يجول  وملاك في ...