بيت الأدباء والشعراء

#سأخبركِ سيدتي سراً..

#سأخبركِ سيدتي سراً..
حين اشتاق أليكِ و يأخذني حنيني
بحثاً عنك ..
أجدني اتوسد ذراعيكِ ..
واتهادي علي نبضات قلبك ..
سارح في عينيكِ .. اذوب عشقاً وهياماً من عبير انفاسك ..
أتعلمي .. !
انني مُشتاق لك حد الهزيان
واللا معقول ..
فهلا اتيتي لتهدأ أشواقى…
وأسّكنك بين ثنايا قلبي والذي لا يتسع لكلانا ..
لكنه مُهيء لشخص واحد
لذلك توحدنا
أنا و أنت …… و قلبينا
#حمدى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: