بيت الأدباء والشعراء

بسمة الصباح هل الدين غاية ام وسيلة

بسمة الصباح
هل الدين غاية ام وسيلة
الدين وسيلة لان ربك غني عن العالمين
ولو كان غاية لانتهت الحياة فغاية الإنسان خالقه والدين وسيلة للوصول إليه
ووسيلة لبناء علاقات اجتماعية أساسها جملة من القيم تبني قوة الحضارة
الدين وسيلة لأنه خاطب العقل وجعل الإنسان والمجتمع غاية الوجود الدنيوي للوصول إلى الآخرة
الدين وسيلة لان نبي الاسلام بنى دولته التي كانت خير أمة للناس على أساس المواطنة والوطن ونظم قانونه الذي يتلاءم مع ذاك العصر ومع كل العصور التي دانت له كل الأنظمة وحين أصبح الدين غاية كل شخص تلبد العقل وجنح إلى الخراب باعتلاء كل شخص عرش السماء ليقرر لغيره طرق الدين وكأنه الخالق وذلك عن طريق الافتراء والكذب والفهم الخاطيء للدين
الدين وسيلة وطريق حياة لأنه من صنع الخالق وما يخلق لن يكون غاية
فالتمس يا ابن ادم وسيلتك خير التماس واعمل بقول ربك ونبيك ودع مهاترات البشر لأنها تحتمل الصواب والخطأ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: