بيت الأدباء والشعراء

//تدعين العشق والغرام //

//تدعين العشق والغرام //
١٨ /١ /٢٠٢٠
يامن تدعين العشق والغرام.
وتقولي بأن أنسامه عليلة.
وبأنها قد لامست شغاف قلبك.
ونفسك وفكرك وعقلك.
فأنت غير صادقة وشفافة.
معي وقلبي.
فإذهبي بعيدا عني وقلبي.
وسامحيني وسامحيني.
فأنا بعد لاأود أن أراك.
في طريق هواي وقلبي.
فقد جفت مأقي عيوني فداك.
ونزفت دم قلبي في هواك.
وأنت من كنت كل يوم قربي.
وأنت تبيحي في نظرات عينيك.
لعاشق آخر غيري قد أغراك.
في حسن كلامه المعسول.
وأفقدك طريق صوابك.
ولم تهمسي لي يوما.
في أغاني الفرح والعشق والهيام.
فلماذا هذا الزيف والكذب.
منك في إدعائك آآه لماذا.
وأنت من كنت تعيشي معي.
في وسط قلبي وعيوني.
وأنت من كنت معي كل لحظات.
وتسيري معي في شرايين دمي.
وكل جسدي.
فأنا من نقشت حروف إسمك.
في ذاكرة قلبي وروحي.
وأشعلت لك أصابعي شموع.
زفة وحنة وأعراس.
وصغت لك شعاع شمس الصباح.
قلائد وترانيم أفراح.
فأنت مهما أدعيت وقلتي.
وستقولي.
فلن تقدري بعد أن تسرقي.
مني نبضات قلبي وحبي.
وأشواقي.
فأنا ياما إنكويت منك وزيف.
وعودك وطيشك.
وقد أثخنت في عشرات الجراح.
فالويل آآه لي كل الويل.
فإذهبي في حال سبيلك.
يامن تدعين العشق والغرام.
وتقولين بأن أنسامه عليلة.
فأنت غير صادقة وشفافة.
مع نفسك وروحك وقلبك.
د… حازم حازم
الطائي.
العراق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: